البحث في...
إسم البحث
الباحث
اسم المجلة
السنة
نص البحث
 أسلوب البحث
البحث عن اي من هذه الكلمات
النتيجة يجب أن تحتوي على كل هذه الكلمات
النتيجة يجب أن تحتوي على هذه الجملة

مولد الإمام الحسن المجتبى ووفاته (عليه السلام)

الباحث :  الأستاذ محمد باقر ملكيان
اسم المجلة :  العقيدة
العدد :  27
السنة :  صيف 2023م / 1444هـ
تاريخ إضافة البحث :  June / 24 / 2023
عدد زيارات البحث :  1556
تحميل  ( 2.122 MB )
الملخّص
وقف البحث عند مولد الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) وشهادته في شتّى الأقوال والآراء. إذ تعدّدت الآراء في تعيين تاريخ ولادته (عليه السلام)، فتناول الباحث دراستها مثبتًا يوم الولادة، وشهرها، وسنتها على أصحّ الأقوال وأشهرها في مصادر الفريقين.
فقد ولِدَ (عليه السلام) في شهر رمضان سنة ثلاثٍ من الهجرة. ولم يعثر البحث على اتّفاقٍ في المصادر المعتبرة عند الفريقين يشير إلى أيّ يومٍ من الأسبوع قد ولِدَ الإمام المجتبى (عليه السلام)، مع أنّه ورد في بعض مصادر أصحابنا أنّه (عليه السلام)، ولِدَ في يوم الثلاثاء.
أمّا شهادته فقد اُختلف في سنتها، والأكثر على أنّه استشهد سنة 50 من الهجرة في كثيرٍ من مصادر الفريقين، وعلى ذلك بعض القرائن المؤيِّدة. أمّا شهر شهادته فهو شهر صفر في أشهر الأقوال عند أصحابنا، في آخره أو في السابع منه على رأي. ولم يرد في أكثر المصادر في أيّ يومٍ من الأسبوع كانت شهادته (عليه السلام)، وقيل إنّها في يوم الخميس.

الكلمات المفتاحية
{الإمام الحسن (عليه السلام)،مولد الإمام الحسن (عليه السلام)، شهادة الإمام الحسن (عليه السلام)}


Abstract
The research stopped at the birth of Imam Hassan Al-Mujtaba (peace be upon him) and his testimony in various sayings and opinions. There were many opinions in determining the date of his birth (peace be upon him), so the researcher dealt with studying it fixed on the day of birth, its month, and its year on the most correct and famous sayings in the both sources of Sunni and Shia.

He (peace be upon him) was born in the month of Ramadan, the third year of the Hijrah. The research did not find agreement in the sources considered when both Sunni and Shia indicate which day of the week Imam Mujtaba (peace be upon him) was born, although it was mentioned in some sources of our companions that he (peace be upon him), was born on Tuesday.
As for his testimony, it differed in its year, and more than that he was martyred in the year 50 of the Hijra in many sources of both Sunni and Shia, and on that some supporting evidence. As for the month of his testimony, it is the month of Safar in the most popular sayings of our companions, at the end or on the seventh of it, according to an opinion. Most sources did not mention on which day of the week was his testimony (peace be upon him), and it was said to be on Thursday.

Keywords: Imam Hassan، Birth of Imam Hassan، The martyrdom of Imam Hassan

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدُ لله ِربِّ العالمين، وصلّی اللهُ علی محمّدٍ وآلهِ الطاهرين، ولعنةُ اللهِ علی أعدائهم أجمعين.
المقالة الخامسة: مولد الإمام المجتبی (عليه السلام)، ووفاته
نبحث في هذه المقالة عن مولد الإمام المجتبی (عليه السلام)، وتاريخ شهادته ـ بعون الله و قوّته ـ في فصلين[1]:

الفصل الأوّل: الميلاد
البحث حول تاريخ ولادة الإمام المجتبی ـ (عليه السلام) ـ في هذا الفصل يقع في الأمور الآتية:

أ. سنة ولادته
قد اختلفت الأقوال كما قال التستري (رحمه الله)[2] في سنة ولادته (عليه السلام) علی ما يلي:

1. سنة ثلاث من الهجرة. والظاهر بحسب كثرة المصادر وقوّتها أنّه أصحّ الأقوال في المقام وأتقنها كما قال ابن عبد البر[3]، أو أشهر الأقوال[4]. بل كاد أنْ يكون إجماعيًّا بالنسبة إلی مصادر الفريقين[5].
وهذا لازم ما ورد في بعض المصادر من أنّ أمير المؤمنين (عليه السلام)، بنی بفاطمة الزهراء (عليها السلام)، في شهر ذي الحجّة بعد سنتين من الهجرة[6]. بل هذا لازم ما ورد في بعض المصادر من أنّ أمير المؤمنين (عليه السلام)، تزوّج في شهر رمضان[7].
ثمّ إنّه قد ورد في بعض المصادر أنّ الإمام المجتبی (عليه السلام)، ولِدَ سنة اثنتين من الهجرة[8]. قال العلّامة المجلسي (رحمه الله) في توجيه هذا: «التحقيق أنّه لا منافاة بين تاريخَي الولادة (أي سنة اثنتين، وسنة ثلاث)؛ لأنّ كلًا منهما مبني على اصطلاحٍ في مبدء التاريخ الهجري غير الاصطلاح الذي عليه بناء الآخر. وتفصيله أنّ فيه ثلاثة اصطلاحات، الأول: أنْ يكون مبدؤه ربيع الأوّل؛ فإنّ الهجرة إنّما كانت فيه، وكان معروفًا بين الصحابة إلى ستّين، و بناء كلام المصنّف على هذا. الثاني: أن يكون مبدؤه شهر رمضان السابق على ربيع الأوّل الذي وقعت الهجرة فيه؛ لأنّه أوّل السنة الشرعيّة كما سيأتي في الأخبار في كتاب الصيام، والرواية مبنيّةٌ على هذا، الثالث: ما اخترعه عمر، وهو أنّ مبدؤه المحرم السابق موافقًا لما زعمه أهل الجاهليّة، وهذا ساقط، وإن اشتهر بين العوام»[9].

ثمّ إنّ هنا أقوالًا أُخر لا يُعبأ بها كالقول بأنّ ولادته (عليه السلام) كانت:
1. في سنة أربعٍ بعد الهجرة[10].
2. بعد مضي أربع سنواتٍ وستة أشهر[11].
3. في سنة خمسٍ بعد الهجرة[12].

ب. شهر ولادته
أمّا شهر ولادة الإمام المجتبی (عليه السلام) فالمشهور ــ علی ما في مصادر الفريقين[13] ــ كونها في شهر رمضان، بل جعله ابن عبد البر أصحّ الأقوال[14].
هذا، ولكن قال المحقّق التستري (رحمه الله): « لكن ينافيه ما هو المشهور من كون ولادة الحسين (عليه السلام) في شعبان مع ورود الخبر بأنّه كان بينهما ستّة أشهرٍ وعشرٌ، و إنّما ينطبق على ما ذهب إليه الشيخ في التهذيب من كون ولادة الحسين (عليه السلام)، في آخر ربيع الأوّل‏. و لعلّه لم يصحّ ذلك عند المفيد حيث جعل تولّد الحسن (عليه السلام)، في شهر رمضان، والحسين (عليه السلام)، في شعبان»[15].

وأمّا الأقوال الأخر فهي:
1. أنّ الإمام المجتبی (عليه السلام) ولد في شهر شعبان: وهذا القول ورد في مصادر العامّة فقط، مع التصريح بجهالة قائله في بعض المصادر، كما تشاهد ممّا ذكرنا في الهامش[16]. نعم، من الإمامية ذكره أبو ريحان البيروني، ولكن قال: «على ما ذكر السلامي»[17].
2. ولد في شهر شوال[18].
3. شهر محرّم: نقله الخوارزمي عن الحاكم النيسابوري، ولكن الظاهر من الخوارزمي نفسه أنّ هذا القول موضوعٌ لا عبرة به[19].

ج. يوم ولادته من الشهر
قد اختلفت الأقوال في أيّ يومٍ من الشهر كانت ولادته (عليه السلام)، إلّا أنّه قد اتّفق القائلون بكون مولده في شهر رمضان بأنّه ولِدَ ليلة النصف من شهر رمضان المبارك[20]، وجعله ابن عبد البر أصحّ الأقوال في المسألة[21].

وهناك أقوالٌ أُخر:
أمّا القائلون بكونها في شهر شعبان جعلوها في النصف من شعبان[22]. أو في اليوم الخامس منه. قال ابن عماد: «قال القرطبي: ولِدَ الحسن في شعبان من الرابعة. وعلى هذا ولِدَ الحسين قبل تمام السنة من ولادة الحسن. ويؤيّده ما ذكره الواقدي أنّ فاطمة علقت بالحسين بعد مولد الحسن بخمسين ليلةً. وجزم النواوي في التهذيب أنّ الحسن ولِدَ لخمسٍ خلون من شعبان سنة أربعٍ من الهجرة»[23].
قال أبو ريحان البيروني: «شهر شعبان... وفي الخامس ولِدَ الحسن بن عليّ، على ما ذكر السلامي»[24].
كما أنّ المنقول عن قتادة أنّ ذلك في 15 شهر شوال[25]. وقد نقل الخوارزمي أنّه (عليه السلام) ولد في عاشوراء[26].
إلا أنّ هذه الأقوال مرميةٌ بالشذوذ والتفرّد، وما شأنه كذلك لا يُعبأ به.

د. يوم ولادته من الأسبوع
لم نعثر علی نصٍّ في المصادر المعتبرة عند الفريقين يشير إلی أيّ يومٍ من الأسبوع قد ولِدَ الإمام المجتبی (عليه السلام)؟ نعم، ورد في بعض مصادر أصحابنا أنّه (عليه السلام)، ولِدَ في يوم الثلاثاء[27].

الفصل الثاني: تاريخ شهادته
قد اختلف في تاريخ شهادة الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام)، كما قال ابن الأثير وابن عبد البر[28]. وسنبحث حول تاريخ شهادته في ضمن الأمور الآتية:

أ. سنة شهادته
قال المحقّق التستري (رحمه الله): «اختلف في سنته»[29]. والأقوال في المسألة هي:

1. سنة خمسين: وقد هذا ورد في كثيرٍ من مصادر الفريقين[30]. والذي يؤيّد ذلك ــ أو يشهد عليه ــ أمورٌ:
الأوّل: قد ورد في بعض المصادر والروايات أنّ الإمام الحسن (عليه السلام) استشهد وله من العمر(47) عامًا[31]، ولمّا كان الإمام الحسن (عليه السلام) ولد سنة (3) بعد الهجرة، فالجمع بينهما ينتج أنّ تاريخ شهادته (عليه السلام) في سنة 50 هـ.
الثاني: قد ورد في بعض المصادر أنّ أيّام إمامته ـ وبتعبير بعض المصادر: مدّة خلافته، أو مدّة حياته ـ بعد مضي أمير المؤمنين (عليه السلام) عشر سنين[32]، ولمّا كان تاريخ شهادة أمير المؤمنين (عليه السلام) سنة 40 ه. كما مرّ منّا، فلازم ذلك أنّ الإمام المجتبی استشهد سنة 50 هـ.
الثالث: قد ورد في بعض المصادر أنّ الإمام المجتبی (عليه السلام) استشهد بعد مضيّ عشر سنين من سلطنة معاوية بن أبي سفيان (عليهما اللعنة والعذاب)، وجاء في المصادر أنّ الأمة اجتمعت علی إمارة معاوية في سنة 40 من الهجرة، حتّی سُمّي عامه عام الجماعة[33].
الرابع: قد ورد في عدّة المصادر أنّ سعيد بن العاص (عليه اللعنة) صلّی علی الإمام المجتبی (عليه السلام)[34]. وقد جاء في المصادر أنّ سعيد بن العاص قد ولّاه معاوية حاكمًا علی المدينة في آخر سنة 49 من الهجرة[35].

وأمّا الأقوال الأُخر فهي:
1. توفّي الإمام الحسن (عليه السلام) في سنة تسعٍ وأربعين‏. ورد هذا في كثيرٍ من مصادر الفريقين[36].
2. سنة إحدى وخمسين[37].
3. سنة اثنتين وخمسين[38].
4. سنة سبعٍ وخمسين[39].
5. سنة ثمانٍ وخمسين[40].
6. سنة أربعٍ وأربعين[41].
7. سنة ثمانٍ وأربعين[42].
8. سنة سبعٍ وأربعين[43].

فهذه الأقوال لا عبرة بها في قبال القول الأوّل الذي هو أصحّ سندًا ومستندًا، وأكثر قائلًا ومصدرًا.

ب. شهر شهادته
قد ورد في كثيرٍ من مصادر أصحابنا[44] أنّ الإمام الحسن (عليه السلام)، استشهد في شهر صفر. وقد نسبه المحقّق التستري (رحمه الله)، إلی المشهور بيننا[45]. والمشهور عند العامّة أنّ تاريخ شهادة الإمام المجتبی (عليه السلام)، في شهر ربيع الأوّل ‏[46]. وهذا مختار القاضي النعمان المغربي من أصحابنا أيضًا[47].
ولكن لا مجال لنا للأخذ بمختار العامّة في المسألة مع كثرة نقل أصحابنا بخلافهم، لا سيّما مع أنّ سيرة أصحابنا العمليّة في إقامة العزاء والمآتم موافقة لما نقلوا في مصادرهم (أعلی الله كلمتهم)، وقد حُقّق في محلّه أنّ بالشهرة ـــــ فضلًا عن الإجماع ـــــ ينجبر السند، كما أنّ الشهرة في المقام توجب انكسار مختار العامّة.

ج. يوم شهادته من الشهر؟
الأقوال في المسألة كثيرةٌ، ولكن المعتنی بها في المقام: أنّه قد ورد في كثيرٍ من مصادر أصحابنا أنّ تاريخ شهادة الإمام المجتبی (عليه السلام) لليلتين بقيتا من صفر[48].

وهنا قولان آخران لأصحابنا:

1. في آخر صفر[49].
2. في سابع شهر صفر. وأوّل من ذكر هذا القول الشهيد الأوّل (رحمه الله)[50]. وتبعه جماعة،ٌ مثل: الكفعمي، والشيخ البهائي، ووالده، والفيض الكاشاني، وكاشف الغطاء، وصاحب الجواهر، وغيرهم( رحمة الله عليهم أجميعن)[51]. ولكن مع ذلك كلّه لم يرد في أيّ مصدرٍ تاريخيّ من قدماء الفريقين، كما لم يرد في أيّ روايةٍ أيضًا، فعليه لا يمكن الذهاب إليه لا سيّما مع كثرة المصادر في المختار، أي 28 شهر صفر.

كما أنّه من المحتمل أن تكون عبارة (سابع شهر صفر) تصحيّفًا لعبارة (سلخ شهر صفر)؛ وتوضيح ذلك أنّه يكتب (السابع) في كثيرٍ من المصادر (السبع)، فتصحيف (السبع) بـ(السلخ)، وبالعكس محتمل جدًّا بالنظر إلی قرابتهما في الكتابة. ويشهد لذلك أنّه ورد في دلائل الإمامة أن الإمام المجتبی (عليه السلام)، قُبض في سلخ صفر[52].
ومنه يتّضح الحال في القول الآخر، أي أنّ الإمام المجتبی (عليه السلام) استشهد في آخر شهر صفر. مع أنّه من المحتمل جدًّا كونه مبنيًّا علی التقريب دون التعيين.
ومنه يظهر أيضًا الحال في ما ذهب إليه مشهور العامّة من أنّ الإمام الحسن (عليه السلام) توفّي في خامس ربيع الأوّل[53]. وهكذا فيما نقل سبط ابن الجوزي من أنّ الإمام الحسن (عليه السلام) توفّي في خمسٍ بقين من ربيع الأوّل[54].

د. يوم شهادته من الأسبوع؟
وأمّا ما يوم شهادة الإمام المجتبی (عليه السلام) من الأسبوع، فلم يرد في كثيرٍ من مصادر قدماء الفريقين ــــ روائيّةً كانت أم تاريخيّة ــــ تعيين ذلك؟ نعم، نقل الخزّاز القمّي مسندًا عن جنادة بن أبي أميّة أنّه في يوم الخميس[55]. وهكذا نقل رضي الدين عليّ بن يوسف بن المطهَّر الحِلّي عن قائلٍ ولم يُسمّه[56].

ملخّص المقال
أمّا مولد الإمام الحسن المجتبی (عليه السلام)فقد كان يوم الثلاثاء 15 شهر رمضان المبارك سنة ثلاثٍ بعد الهجرة. وأمّا شهادته (عليه السلام)؛ فكانت في يوم الخميس 28 شهر صفر سنة خمسين بعد الهجرة.
والعلم عند الله سبحانه وتعالی، ﴿وَما أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلا قَلِيلًا﴾. صدق الله العليّ العظيم.


قائمة المصادر والمراجع:
الآثار الباقية عن القرون الخالية، أبو ريحان محمّد بن أحمد البيروني، مرکز ميراث مکتوب، طهران، ط1، 1380 ش.
الأئمة الاثنا عشر، محمّد ابن طولون، تحقيق صلاح الدين منجد، منشورات الرضي، قم، ( د.ت).
إثبات الوصية، عليّ بن الحسين المسعودي، قم: مؤسسة أنصاريان، ط1، 1426 هـ (1384).
الإرشاد في معرفة حجج الله علی العباد، محمّد بن محمّد بن النعمان التلعكبرى (الشيخ المفيد)، تحقيق: مؤسسة آل البيت عليهم السلام، دار المفيد بيروت، ط2، 1414ه‍.
الاستيعاب في معرفة الأصحاب، أبو عمر يوسف بن عبد الله بن محمّد بن عبد البر، تحقيق: عليّ محمّد البجاوي، دار الجيل، بيروت، ط1، : 1412ه‍.
أسد الغابة، ابن الأثير، دار الكتاب العربي، بيروت، ( د.ت).
الإصابة في معرفة الصحابة، أحمد بن عليّ بن أحمد بن حجر العسقلاني، تحقيق: عادل أحمد عبد الموجود وعليّ محمّد معوض، دار الكتب العلميّة، بيروت، ط1، 1415ه‍.
إعلام الوری بأعلام الهدی، أبو علي الفضل بن الحسن الطبرسي، تحقيق ونشر: مؤسسة آل البيت %، قم، ط1، ربيع الأوّل 1417 ه‍.
الإقبال بالأعمال الحسنة، رضي الدين عليّ بن موسى ابن طاووس، تصحيح جواد القيّومي الأصفهاني، مكتب الإعلام الإسلامي، قم، ط1، 1414 ه‍.
الأمالي، أبو جعفر محمّد بن الحسن الطوسي، تحقيق: قسم الدراسات الإسلاميّة، مؤسسة البعثة، قم، ط1، 1414ه‍.
الأنساب، السمعاني، تحقيق عبد الله عمر البارودي، دار الجنان للطباعة والنشر والتوزيع، بيروت، ط1، 1408هـ (1988 م).
أنساب الأشراف، البلاذري، تحقيق محمّد باقر المحمودي، مؤسّسة الأعلمي للمطبوعات، بيروت، ط1، 1394 هـ (1974 م).
بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمّة الأطهار، محمّد باقر بن محمّد تقي المجلسي (العلّامة المجلسي)، مؤسسة الوفاء، بيروت، ط2، 1403ه‍.
البداية والنهاية، ابن كثير، تحقيق عليّ شيري، دار إحياء التراث العربي، بيروت، ط1، 1408 هـ (1988 م).
تاج المواليد، الفضل بن الحسن الطبرسي، دار القارئ، بيروت، ط1، 1422هـ.
تاريخ الإسلام، الذهبي، تصحيح عمر عبد السلام تدمرى، دار الكتاب العربي، بيروت، ط1، 1407ه‍.
تاريخ أهل البيت نقلًا عن الأئمّة %‏، محمّد بن أحمد ابن أبي الثلج بغدادي، تصحيح محمّد رضا الجلالي الحسيني، مؤسّسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث، قم، ط1، 1410هـ.
تاريخ بغداد، الخطيب البغدادي، تحقيق مصطفى عبد القادر عطا، دار الكتب العلميّة، بيروت، ط1، 1417ه‍.
تاريخ الخلفاء، جلال الدين عبد الرحمن السيوطي، تحقيق محمّد محيي الدين عبد الحميد، منشورات الرضي، قم، 1411 هـ.
تاريخ الطبري، الطبري، مؤسّسة الأعلمي للمطبوعات، بيروت، ط4، 1403ه‍.
تاريخ مدينة دمشق، ابن عساكر، تحقيق علي شيري، دار الفكر، بيروت، 1415ه‍.
تاريخ اليعقوبي، اليعقوبي، دار صادر، بيروت، (د.ت).
تفسير العياشي، أبو نصر محمّد بن مسعود بن عيّاش السلمي السمرقندي العيّاشي، تحقيق السيد هاشم الرسولي المحلاتي، المكتبة العلميّة الإسلاميّة. طهران، (د.ت).
تفسير القمّي، أبو الحسن علي بن إبراهيم القمي، تصحيح: السيد طيب الموسوي الجزائري، مؤسّسة دار الكتاب قم، ط3، صفر 1404ه‍.
تقريب التهذيب، أحمد بن عليّ بن محمّد شهاب الدين (ابن حجر العسقلاني)، تحقيق: مصطفی عبد القادر عطا، دار الكتب العلميّة، بيروت، ط2، 1415ه‍.
تنقيح المقال في أحوال الرجال، عبد الله بن محمّد حسن المامقاني، تحقيق: محيي الدين المامقاني، مؤسسة آل البيت %. قم، ط1، 1423ه.
تنقيح المقال في أحوال الرجال، عبد الله بن محمّد حسن المامقاني، المطبعة المرتضويّة، النجف الأشرف، 1352 ه‍ .
تهذيب الأحكام، أبو جعفر محمّد بن الحسن الطوسي، تحقيق: السيّد حسن الموسوي الخرسان، دار الكتب الإسلاميّة، تهران، ط3، 1364.
تهذيب التهذيب، أحمد بن عليّ بن أحمد بن حجر العسقلاني، دار الفكر، بيروت، ط1، 1404ه‍.
تهذيب الكمال، المزّي، تحقيق الدكتور بشّار عوّاد معروف، مؤسسة الرسالة، بيروت، ط4، 1406ه‍.
جامع الأخبار، تاج الدين محمّد بن محمّد الشعيري، المطبعة الحيدريّة، النجف الأشرف، (د.ت).
الدروس الشرعيّة في فقه الإماميّة، أبو عبد الله محمّد بن جمال الدين مكي العاملي (الشهيد الأوّل)، مؤسسة النشر الإسلامي. قم، ط2، 1417ه.
دعائم الإسلام، أبو حنيفة النعمان بن محمّد التميمي المغربي، تحقيق آصف بن علي أصغر فيضي،، دار المعارف، القاهرة، 1383هـ (1963م).
دلائل الامامة، محمّد بن جرير الطبري، مؤسسة البعثة، قم، ط1، 1413ه‍.
الذريّة الطاهرة النبويّة، محمّد بن أحمد الدولابي، تصحيح سعد المبارك الحسن، الدار السلفية، الكويت، ط1، 1407هـ.
روضة الواعظين، محمّد بن الفتّال النيسابوري، تحقيق السيّد محمد مهدى الخرسان، منشورات الرضي، قم، ( د.ت).
روضة المتّقين في شرح من لا يحضره الفقيه‏، محمّد تقي بن مقصود عليّ المجلسي الاصفهاني، تحقيق: السيّد حسين الموسوي الكرماني وعليّ‏پناه الاشتهاريى والسيّد فضل الله الطباطبائي،‏ مؤسسه فرهنگى اسلامي كوشانبو، قم، ط2، 1406 ه‍.
سير أعلام النبلاء، الذهبي، تحقيق شعيب الأرنؤوط حسين الأسد، مؤسسة الرسالة، بيروت، ط9، 1413ه‍ .
شرح الأخبار، القاضي النعمان المغربي، تحقيق السيّد محمّد الحسيني الجلالي، مؤسّسة النشر الإسلامي، قم، ط2، 1414هـ.
الطبقات الكبری، محمّد بن سعد، دار صادر، بيروت.
عمدة الطالب، ابن عنبة، تصحيح: محمّد حسن آل الطالقاني، منشورات المطبعة الحيدريّة، النجف الأشرف، ط2، 1380ه‍.
عيون المعجزات، حسين بن عبد الوهّاب، تصحيح محمّد كاظم الشيخ صادق الكتبي، المطبعة الحيدريّة، النجف الأشرف، 1369هـ.
فرق الشيعة، أبو محمّد الحسن بن موسی النوبختي، تحقيق محمد باقر ملکيان، جامعة أديان، قم، ط1، 1395ش.
الفصول المختارة، الشريف المرتضى، تصحيح السيّد نور الدين جعفريان الاصبهاني ويعقوب الجعفري ومحسن الأحمدي، دار المفيد، بيروت، ط2، 1414ه‍.
الفصول المهمّة في معرفة الأئمّة، ابن الصباغ المالکي، تحقيق سامي الغريري، دار الحديث، قم، ط1، 1422 هـ.
فوات الوفيات، الكتبي، تصحيح علي محمّد بن يعوض الله وعادل أحمد عبد الموجود، دار الكتب العلمية، بيروت، ط1، 2000م.
قاموس الرجال، محمّد تقي التستري، مؤسسة النشر الإسلامي، قم، ط1، 1419 ه‍.
قرب الإسناد، أبو العباس عبد الله بن جعفر الحميري، مؤسّسة آل البيت % لإحياء التراث، قم، ط1، 1413 ه.
قصص الأنبياء، الراوندي، تصحيح الميرزا غلام رضا عرفانيان اليزدي الخراساني، مؤسسة الهادي، قم، ط1، 1418ه‍.
الكافي، محمّد بن يعقوب بن إسحاق الكليني، تصحيح: عليّ أكبر الغفاري، دار الكتب الإسلاميّة، طهران، ط5، 1363 ش.
الكامل في التاريخ، ابن الأثير، دار صادر، بيروت، 1386ه‍.
كتاب الغيبة، محمّد بن إبراهيم النعماني، تصحيح فارس حسون كريم، أنوار الهدى، قم، ط1، 1422ه‍.
كشف الغمّة في معرفة الأئمّة، أبو الحسن عليّ بن عيسی بن أبي الفتح الإربلي، دار الأضواء، بيروت، ط2، 1405ه‍.
كنز الفوائد، أبو الفتح الكراجكي، مكتبة المصطفوي، قم، ط2، 1369 ش.
اللباب في تهذيب الأنساب، ابن الأثير الجزري، دار صادر، بيروت، (د.ت).
لسان الميزان، أحمد بن عليّ بن حجر العسقلاني، مؤسسة الأعلمي، بيروت، 1390ه‍ .
لوامع صاحبقراني‏، محمّد تقي بن مقصود علي المجلسي، مؤسّسة إسماعيليان، قم، ط2، 1414 ه‍.
مجموعة نفيسة، عدّة من الأعلام، دار القارئ، بيروت، ط1، 1422هـ (2002م).
المحاسن، أحمد بن محمّد بن خالد البرقي، تصحيح: السيّد جلال الدين الحسيني المحدّث، دار الكتب الإسلاميّة، طهران، 1370ه‍ .
مرآة الجنان وعبرة اليقظان في معرفة ما يعتبر من حوادث الزمان، أبو محمّد عبد الله بن أسعد بن علي بن سليمان اليافعي، تصحيح خليل المنصور، دار الكتب العلمية، بيروت، ط1، 1417 ه‍ـ (1997 م).
مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول،‏ محمّد باقر بن محمّد تقي المجلسي، السيّد هاشم الرسولي، دار الكتب الإسلاميّة، تهران، ط2، 1404 ه‍.
مرآة الکمال لمن رام درک مصالح الأعمال، عبد الله المامقاني، تصحيح محيي الدين المامقاني، دليل ما، قم، ط5، 1427هـ.
المزار الکبير، محمّد بن المشهدي، تصحيح جواد القيومي الاصفهاني، مؤسّسة النشر الإسلامي، قم، ط1، رمضان المبارك 1419هـ.
مسائل عليّ بن جعفر، علي بن جعفر (عليه السلام)، مؤسّسة آل البيت‏ % لإحياء التراث، قم، ط1، 1409ه‍.
مسار الشيعة، محمّد بن محمّد بن النعمان، الشيخ مهدي نجف، دار المفيد، بيروت، ط2، 1414، 1993 م، 1414ه‍.
المصباح، إبراهيم بن علي العاملي الكفعمي، دار الرضي، قم، ط2، 1405ه‍.
مصباح المتهجّد، أبو جعفر بن محمّد بن الحسن الطوسي، مؤسّسة فقه الشيعة، بيروت، ط1، 1411 ه‍.
معاني الأخبار، أبو جعفر محمّد بن عليّ بن الحسين بن بابويه القمي (الشيخ الصدوق)، تصحيح علي أكبر الغفاري، مؤسّسة النشر الإسلامي، قم، 1379ه‍ .
المقالات والفرق، سعد بن عبد الله الأشعري القمي، تحقيق محمّد جواد مشکور، علمي فرهنگي، طهران، ط2، 1361 ش.
مقاتل الطالبيين، أبو الفرج الأصفهانى، المكتبة الحيدرية، النجف الأشرف، ط2، 1385ه‍.
المقنعة، أبو عبد الله محمّد بن محمّد بن النعمان العكبري، دار المفيد، بيروت، ط1، 1413ه‍.
ملاذ الأخيار في فهم تهذيب الأخبار، محمّد باقر بن محمّد تقي المجلسي، تحقيق: السيّد مهدى الرجائي، مكتبة آية الله العظمی المرعشي النجفي، قم، 1406 ه‍.
مناقب آل أبي طالب، ابن شهر آشوب، المكتبة الحيدريّة، النجف الأشرف، 1376ه‍.
المنتظم في تاريخ الملوك والأمم، أبو الفرج عبد الرحمن بن عليّ بن محمّد ابن الجوزي، تحقيق محمّد عبد القادر عطا مصطفى عبد القادر، دار الكتب العلميّة، بيروت، ط1، 1412 هـ (1992 م).
من لا يحضره الفقيه، أبو جعفر محمّد بن عليّ بن الحسين بن بابويه القمي (الشيخ الصدوق)، تصحيح: عليّ أكبر الغفاري، مؤسّسة النشر الإسلامي، قم، ط2.
نسب قريش، مصعب الزبيري، دار المعارف، القاهرة، ط3.
الوافي بالوفيات، الصفدي، تصحيح أحمد الأرناؤوط وتركي مصطفى، دار إحياء التراث، بيروت، 1420هـ (2000م).
وفيات الأعيان وأنباء أبناء الزمان، ابن خلكان، تصحيح إحسان عباس، دار الثقافة، بيروت.
الهداية الكبرى، الحسين بن حمدان الخصيبي، مؤسسة البلاغ للطباعة والنشر، بيروت، ط4، 1411ه‍.

------------------------------------------------
[1]. ما حرّرناه في المتن جهةٌ من جهات البحث حول حياة الإمام المجتبی (عليه السلام)، وإن شئت التفصيل فعليك بهذه المصادر: الكافي: 1/461؛ الهداية الكبرى: 181 وما بعدها؛ إثبات الوصية: 157 وما بعدها؛ فرق الشيعة: 223؛ المقنعة: 464 وما بعدها؛ الإرشاد: 2/5 وما بعدها؛ تهذيب الأحكام: 6/39؛ روضة الواعظين: 1/153 وما بعدها؛ تاج المواليد: 81 وما بعدها؛ إعلام الورى: 1/401 وما بعدها؛ مناقب آل أبي طالب %: 4/2 وما بعدها؛ كشف الغمّة: 1/514 وما بعدها.
[2]. رسالة في تواريخ النبي والآل (قاموس الرجال: 12/) 10.
[3]. انظر: الاستيعاب: ‏1/ 384.
[4]. انظر: طبقات الصوفيّة: ‏1 ق1/ 135.
[5]. انظر: مصادر الإماميّة: الكافي: ‏1/ 461، فيه: (روي)؛ إثبات الوصية: 157؛ الإرشاد: ‏2/ 5؛ دلائل الإمامة: 158ـ159، نقلًا عن أبي محمد العسكري (عليه السلام)؛ روضة الواعظين: ‏1/ 153؛ تاج المواليد/ 81؛ إعلام الورى: ‏1/ 402؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 28؛ كشف الغمّة: ‏1/ 514؛ الدرّ النظيم: 489، نقلًا عن دلائل الإمامة، والشيخ المفيد؛ العدد القويّة: 28، نقلًا عن كتاب دلائل الإمامة، وكتاب الحجّة، وكتاب تحفة الظرفاء، وكتاب التذكرة، وكتاب المجتبى في النسب؛ مختصر في تعريف أحوال سادة الأنام: 61؛ عمدة الطالب: 61، عن الموضح النسابة، وابن معية، وأبي الغنائم؛ تحفة الطالب: 19.
وأمّا مصادر أهل السنّة فهي: نسب قريش للزبيري: 23؛ الذرية الطاهرة: 102؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 163؛ أسد الغابة: ‏1/ 488، نقلًا عن أبي بكر بن عبد الرحيم الزهري؛ الحدائق الورديّة في مناقب الأئمّة الزيديّة: ‏1/ 151، 115؛ الوافي بالوفيات: ‏12/ 107؛ التذكرة بمعرفة رجال الكتب العشرة: ‏1/ 325؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، تاريخ بغداد: ‏1/ 150، نقلًا عن أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم البرقي؛ الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 60، قاله ابن سعد، وابن البرقي، وغير واحد، وجعله أثبت؛ تاريخ الخلفاء: 222؛ قلادة النحر في وفيات أعيان الدهر: ‏1/ 354؛ الطبقات الكبرى (لواقح الأنوار القدسيّة): ‏1/ 51؛ المختار من مناقب الأخيار: ‏2/ 108؛ صفة الصفوة: ‏1/ 385؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 167ـ168، نقله عن الأصبغ بن نباتة، ومحمّد بن عمر، وخليفة بن خيّاط، وابن البرقي؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 173، نقله عن ابن مندة؛ طبقات المحدّثين بأصبهان: ‏1/ 191؛ مقاتل الطالبيين: 59؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 226، نقله عن الواقدي؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 368، نقله عن ابن سعد؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 303، نقله عن خليفة بن خيّاط؛ الأئمة الاثنا عشر لابن طولون: 63؛ تهذيب التهذيب: 2/ 296
[6]. انظر: مصباح المتهجّد: ‏2/ 671؛ الأمالي (للطوسي): 43؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏3/ 357؛ كشف الغمّة: ‏1/ 364 و514.
[7]. انظر: عيون المعجزات: 56؛ كشف الغمّة: ‏1/ 364.
[8] . الكافي: ‏1/ 461؛ المقنعة: 464؛ تهذيب الأحكام: ‏6/ 40؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 28؛ إعلام الورى: ‏1/ 402، نسباه إلی (قيل)؛ الدروس الشرعيّة: 2/ 7؛ المعارف لابن قتيبة: 212.
[9]. مرآة العقول: ‏5/ 350.
[10]. انظر: أسد الغابة: ‏1/ 488، الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 60، طبقات الصوفيّة: ‏1 ق1/ 135، نسبوه إلی (قيل)؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 168، نقلًا عن قتادة.
[11]. انظر: الذريّة الطاهرة: 99؛ المُستدرَك للحاكم: 3/ 169؛ تهذيب الكمال: 4/ 373، نقلوه عن قتادة.
[12]. انظر: الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 60، طبقات الصوفيّة: ‏1 ق1/ 135، أسد الغابة: ‏1/ 488، نسبوه إلی (قيل).
[13]. انظر: مصادر الإماميّة: المقنعة: 464؛ تهذيب الأحكام: ‏6/ 40؛ الكافي: ‏1/ 461؛ تاج المواليد/ 81؛ مناقب آل أبي طالب%: ‏4/ 28؛ كشف الغمّة: ‏1/ 514- 515؛ روضة الواعظين: ‏1/ 153؛ نقلًا عن الكنجي الشافعي؛ إعلام الورى: ‏1/ 402؛ مختصر في تعريف أحوال سادة الأنام: 61؛ دلائل الإمامة: 158ــــ 159. نقلًا عن أبي محمّد العسكري (عليه السلام)؛ عمدة الطالب: 61، نقلًا عن أبي الغنائم؛ تحفة الطالب: 19.
وأمّا مصادر أهل السنة فهي: نسب قريش للزبيري: 23؛ الذريّة الطاهرة: 102؛ أسد الغابة: ‏1/ 488، نقلًا عن أبي بكر بن عبد الرحيم الزهري؛ الحدائق الورديّة في مناقب الأئمة الزيدية: ‏1/ 151، 115؛ الوافي بالوفيات: ‏12/ 107، نسبه إلی (قيل)؛ التذكرة بمعرفة رجال الكتب العشرة: ‏1/ 325؛ الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 60، قاله ابن سعد، وابن البرقي، وغير واحد؛ تاريخ الخلفاء: 222؛ قلادة النحر في وفيات أعيان الدهر: ‏1/ 354؛ الطبقات الكبرى (لواقح الأنوار القدسية): ‏1/ 51؛ طبقات الصوفية: ‏1 ق1/ 135؛ المختار من مناقب الأخيار: ‏2/ 108؛ صفة الصفوة: ‏1/ 385؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 167ــــ 168، عن الأصبغ بن نباتة ومحمّد بن عمر، وخليفة بن خيّاط، وابن البرقي؛ طبقات المحدّثين بأصبهان: ‏1/ 191؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، تاريخ بغداد: ‏1/ 150، نقلًا عن أحمد بن عبد اللّه بن عبد الرحيم البرقي؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 226، نقلًا عن الواقدي؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 368، نقلًا عن ابن سعد؛ تهذيب التهذيب: 2/ 296؛ سير أعلام النبلاء: 3/ 248، نقلًا عن الزبير بن بكار؛ الأئمّة الاثنا عشر لابن طولون: 63.
[14]. الاستيعاب: ‏1/ 384.
[15]. رسالة في تواريخ النبي و الآل (قاموس الرجال: 12/) 9.
[16]. الوافي بالوفيات: ‏12/ 107؛ الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 60، طبقات الصوفية: ‏1 ق1/ 135، نسبوه إلی (قيل)؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 163؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 173، عن ابن مندة؛ أسد الغابة: ‏1/ 488، وفيه: (قيل).
[17]. الآثار الباقية: ۴۲۵.
[18]. انظر: الذرية الطاهرة: 99؛ المُستدرَك للحاكم: 3/ 169؛ تهذيب الكمال: 4/ 373، نقلوه عن قتادة.
[19]. مقتل الحسين: 2/ 6.
[20]. انظر: مصادر الإماميّة في: تاج المواليد/ 81؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 28؛ كشف الغمّة: ‏1/ 514؛ روضة الواعظين: ‏1/ 153؛ كشف الغمّة: ‏1/ 514، 515. نقلًا عن الكنجي الشافعي؛ إعلام الورى: ‏1/ 402؛ مختصر في تعريف أحوال سادة الأنام: 61؛ دلائل الإمامة: 158ـ159، نقلًا عن أبي محمّد العسكري (عليه السلام)؛ تحفة الطالب: 19.
وأمّا مصادر أهل السنة فهي: نسب قريش للزبيري: 23؛ الذريّة الطاهرة: 102؛ أسد الغابة: ‏1/ 488، نقلًا عن أبي بكر بن عبد الرحيم الزهري؛ الحدائق الورديّة في مناقب الأئمّة الزيديّة: ‏1/ 151، 115؛ الوافي بالوفيات: ‏12/ 107، نسبه إلی (قيل)؛ الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 60، قاله ابن سعد، وابن البرقي، و غير واحد؛ تاريخ الخلفاء: 222؛ قلادة النحر في وفيات أعيان الدهر: ‏1/ 354؛ الطبقات الكبرى (لواقح الأنوار القدسية): ‏1/ 51؛ المختار من مناقب الأخيار: ‏2/ 108؛ صفة الصفوة: ‏1/ 385؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 167ـ168، نقلًا عن الأصبغ بن نباتة، ومحمّد بن عمر، وخليفة بن خيّاط وابن البرقي؛ طبقات المحدّثين بأصبهان: ‏1/ 191؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، تاريخ بغداد: ‏1/ 150، نقلًا عن أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم البرقي؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 226، عن الواقدي؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 368، نقلًا عن ابن سعد؛ تهذيب التهذيب: 2/ 296الأئمة الاثنا عشر لابن طولون: 63.
[21]. الاستيعاب: ‏1/ 384.
[22]. تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 163؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 173، عن ابن مندة؛ أسد الغابة: ‏1/ 488، نسبه إلی (قيل).
[23]. شذرات الذهب: 1/10.
[24]. الآثار الباقية: ۴۲۵.
[25]. انظر: الذرية الطاهرة: 99.
[26]. مقتل الحسين: 2/ 6.
[27]. انظر: العدد القويّة: 29، نسبه إلی (قيل)؛ الدروس الشرعيّة: 2/ 7؛ تسلية المجالس: ‏2/ 67.
[28]. انظر: أسد الغابة: ‏1/ 492؛ الاستيعاب: ‏1/ 389.
[29]. رسالة في تواريخ النبي والآل (قاموس الرجال: 12/) 34.
[30]. أمّا مصادر الإماميّة فهي: الهداية الكبرى: 184؛ كفاية الأثر: 229؛ شرح الأخبار: ‏3/ 132، نسبه إلی (قيل)؛ الإرشاد: ‏2/ 15؛ مسار الشيعة: 47؛ دلائل الإمامة: 159؛ مصباح المتهجّد: ‏2/ 790؛ روضة الواعظين: ‏1/ 168؛ تاج المواليد/ 82؛ إعلام الورى: ‏1/ 403؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 29؛ كشف الغمّة: ‏1/ 516؛ العدد القويّة: 351، نقلًا عن الإرشاد والمصباح؛ مختصر في تعريف أحوال سادة الأنام: 65؛ عمدة الطالب: 61، عن أبي الغنائم؛ البلد الأمين: 275؛ تحفة الطالب: 20.
أمّا مصادر العامّة فهي: تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، الأئمة الاثنا عشر لابن طولون: 63، الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 65، تاريخ الخلفاء: 227، قلادة النحر في وفيات أعيان الدهر: ‏1/ 355، طبقات الصوفيّة: ‏1 ق1/ 140، تاريخ بغداد: ‏1/ 151، الاستيعاب: ‏1/ 389، أسد الغابة: ‏1/ 492، الحدائق الورديّة في مناقب الأئمة الزيديّة: ‏1/ 183، نسبوه إلی (قيل)؛ وفيات الأعيان: ‏2/ 66؛ وفيه: «قيل مات سنة خمسين، وهو أشبه بالصواب»؛ الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 65، نقله عن المدائني؛ غربال الزمان في وفيات الأعيان: 47 وفيه: «وهو الأكثر»؛ الطبقات الكبرى (لواقح الأنوار القدسية): ‏1/ 52؛ المختار من مناقب الأخيار: ‏2/ 117؛ صفة الصفوة: ‏1/ 386؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 173، نقله عن البخاري؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 302، نقله عن حرب بن خالد، وهشام بن الكلبي؛ مقاتل الطالبيين: 59؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 354، نقله عن حرب بن خالد؛ تاريخ بغداد: ‏1/ 151، نقله عن هشام بن الكلبي، ويحيى بن عبد الله بن الحسن؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 303، نقله عن يحيى بن عبد الله بن الحسن، وخليفة بن خيّاط، والزبير بن أبي بكر
[31]. تاريخ أهل البيت: 74؛ الكافي: ‏1/ 461؛ الهداية الكبرى: 183؛ المقنعة: 465؛ دلائل الإمامة: 159؛ تهذيب الأحكام: ‏6/ 40؛ تاج المواليد: 82؛ إعلام الورى: 1/ 420؛ جامع الأخبار: 23؛ كشف الغمّة: ‏1/ 583.
[32]. انظر: تاريخ أهل البيت: 76؛ الهداية الكبرى: 183؛ إثبات الوصية: 162؛ دلائل= الإمامة: 159؛ الإرشاد: ‏2/ 15؛ روضة الواعظين: ‏1/ 168؛ تاج المواليد: 82؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 28؛ كشف الغمّة: ‏1/ 542؛ مجموعة نفيسة (المستجاد) 285.
[33]. انظر: أنساب الأشراف: 2/ 33؛ المعجم الكبير: 3/ 25.
[34]. انظر: أنساب الأشراف: 3/ 300؛ الذريّة الطاهرة: 105؛ تاريخ بغداد: 1/ 140؛ الاستيعاب: 1/ 389؛ تاريخ مدينة دمشق: 7/ 123؛ كشف الغمّة: ‏1/ 584؛ العدد القوية: 351.
[35]. انظر: تاريخ مدينة دمشق: 21/ 126؛ تهذيب الکمال: 31/60.
[36]. انظر: قول أصحابنا في: الكافي: ‏1/ 461؛ شرح الأخبار: ‏3/ 132؛ المقنعة: 465؛ جامع الأخبار: 23؛ تهذيب الأحكام: ‏6/ 40؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 29، نسبه إلی= (قيل)؛ كشف الغمّة: ‏1/ 583، نقلًا عن الجنابذي والكليني؛ العدد القوية: 350ـ351، نقلًا عن تاريخ المفيد والكافي؛ عمدة الطالب: 61، نقلًا عن ابن معية.
وأمّا مصادر العامّة فهي: أسد الغابة: ‏1/ 488؛ وفيات الأعيان: ‏2/ 66؛ الوفيات (ابن قنفذ): 62؛ الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 65، نقلًا عن الواقدي وابن مندة؛ غربال الزمان في= وفيات الأعيان: 47؛ تاريخ الخلفاء: 227؛ قلادة النحر في وفيات أعيان الدهر: ‏1/ 355؛ طبقات الصوفية: ‏1 ق1/ 140؛ شذرات الذهب: ‏1/ 242؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 300، نقلًا عن أبي حفص الفلاس، وخليفة بن خيّاط؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 301، نقلًا عن الزّبير بن بكّار، وسعيد بن كثير بن عفير، ومحمّد بن سعد؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 302، نقلًا عن محمّد بن عمر، وإسماعيل بن عليّ، وأبي سليمان بن زبر؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 367، نقلًا عن أبي‏ الزناد؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 368، نقلًا عن محمّد بن محمّد؛ تاريخ بغداد: ‏1/ 150، نقلًا عن سعيد بن كثير بن عفير؛ تاريخ بغداد: ‏1/ 150، نقلًا عن محمّد بن سعد؛ طبقات المحدّثين بأصبهان: ‏1/ 192؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، نقلًا عن أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم البرقي؛ أسد الغابة: ‏1/ 492؛ الحدائق الورديّة في مناقب الأئمّة الزيديّة: ‏1/ 183، المختار من مناقب الأخيار: ‏2/ 117، صفة الصفوة: ‏1/ 386، تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 173، معرفة الصحابة: ‏2/ 3، الاستيعاب: ‏1/ 389، نسبوه إلی (قيل)؛ الأئمّة الاثنا عشر لابن طولون: 63؛ الإعلام بوفيات الأعلام: ‏1/ 33؛ وفيات الأعيان: ‏2/ 66.
[37]. انظر: أسد الغابة: ‏1/ 492؛ الأئمّة الاثنا عشر لابن طولون: 63، تاريخ الخلفاء: 227، قلادة النحر في وفيات أعيان الدهر: ‏1/ 355، طبقات الصوفيّة: ‏1 ق1/ 140، الاستيعاب: ‏1/ 389، نسبوه إلی (قيل)؛ التذكرة بمعرفة رجال الكتب العشرة: ‏1/ 325؛ تاريخ الصحابة الذين روي عنهم الأخبار: 66؛ تاريخ بغداد: ‏1/ 151، تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 304 و405، نقلاه عن عبيد الله بن محمّد بن عائشة؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 304، نقله عن أبي بكرة؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، نقلًا عن أبي نعيم.
[38]. انظر: دلائل الإمامة: 159، فيه: (روي)؛ الحدائق الورديّة في مناقب الأئمّة الزيديّة: ‏1/ 183، تحفة الطالب: 20، نسباه إلی (قيل)؛ عمدة الطالب: 61، نقلًا عن الموضح النسّابة.
[39] . انظر: تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، نسبه إلی (قيل).
[40]. انظر: تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 173، الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 65، تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، نسبوه إلی (قيل)؛ معرفة الصحابة: ‏2/ 3؛ طبقات المحدّثين بأصبهان: ‏1/ 192، تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، نقلًا عن أبي نعيم؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 304، نقلًا عن قعنب بن محرز بن قعنب؛ سنة ستٍ وخمسين. تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305،= نسبه إلی (قيل)
[41]. انظر: تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 173، المعجم الكبير: 3/ 25، الإصابة في تمييز الصحابة: ‏2/ 65، نقلًا عن الهيثم بن عدي؛ معرفة الصحابة: ‏2/ 3، نسبه إلی (قيل).
[42]. انظر تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 300، عن القاسم بن سلّام؛ معرفة الصحابة: ‏2/ 3، نسبه إلی (قيل)؛ المعجم الكبير: 3/ 25، نقلًا عن محمّد بن عبد الله بن نمير.
[43]. فرق الشيعة للنوبختي: 223.
[44]. المقالات والفرق لسعد بن عبد الله: 24؛ فرق الشيعة للنوبختي: 223؛ الكافي: ‏1/ 461؛ كفاية الأثر: 229؛ شرح الأخبار: ‏3/ 132، وفيه: (قيل)؛ المقنعة: 465؛ الإرشاد: ‏2/ 15؛ دلائل الإمامة: 159؛ تهذيب الأحكام: ‏6/ 40؛ مصباح المتهجّد: ‏2/ 790؛ روضة الواعظين: ‏1/ 168؛ تاج المواليد/ 82؛ إعلام الورى: 1/ 403؛ جامع الأخبار: 23؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 29؛ كشف الغمّة: ‏1/ 516 ،542؛ العدد القوية: 350ـــــ351، نقلًا عن تاريخ المفيد والإرشاد، والمصباح، والكافي؛ الدروس الشرعيّة: 2/ 7؛ مختصر في تعريف أحوال سادة الأنام: 65؛ البلد الأمين: 275؛ المصباح للكفعمي: 510.
[45]. رسالة في تواريخ النبي والآل (قاموس الرجال: 12/ 33).
[46]. انظر علی سبيل المثال: أنساب الأشراف: 3/ 299؛ المعارف: 212؛ المعجم الكبير: 3/ 71؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 300، نقله عن أبي حفص الفلاس؛ تاريخ مدينة دمشق:= ‏13/ 301، نقله عن محمّد بن سعد؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 302، نقله عن إسماعيل بن عليّ، وحرب بن خالد؛ الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 354، نقله عن حرب بن خالد؛ تاريخ بغداد: ‏1/ 150، نقله عن محمّد بن سعد؛ تاريخ الصحابة الذين روي عنهم الأخبار: 66؛ الاستيعاب: ‏1/ 389، نسبه إلی (قيل)؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 303، نقله عن الزبير بن أبي بكر؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 305، نقله عن أحمد بن عبد الله بن عبد الرحيم البرقي؛ الذريّة الطاهرة: 105؛ المُستدرَك للحاكم: 3/ 173؛ وفيات الأعيان: ‏2/ 66؛ التذكرة بمعرفة رجال الكتب العشرة: ‏1/ 325؛ غربال الزمان في وفيات الأعيان: 47؛ تاريخ الخلفاء: 227، نسبه إلی (قيل)؛ تحفة الطالب: 20؛ شذرات الذهب: ‏1/ 242؛ المختار من مناقب الأخيار: ‏2/ 117؛ صفة الصفوة: ‏1/ 386.
[47]. انظر: شرح الأخبار: ‏3/ 132.
[48]. انظر: مسار الشيعة: 47؛ مصباح المتهجّد: ‏2/ 790؛ تاج المواليد: 82؛ إعلام الورى= : 1/ 403؛ مناقب آل أبي طالب %: ‏4/ 29؛ كشف الغمّة: ‏1/ 516؛ العدد القويّة: 350، نقلًا عن تاريخ المفيد؛ البلد الأمين:275.
[49]. المقالات والفرق لسعد بن عبد الله: 24؛ فرق الشيعة للنوبختي: 223؛ الكافي: ‏1/ 461؛ كفاية الأثر: 229؛ روضة الواعظين: ‏1/ 168.
[50]. انظر: الدروس الشرعيّة: 2/ 7.
[51]. انظر: المصباح للكفعمي: 510؛ وصول الأخيار: 42؛ مجموعة نفيسة (توضيح المقاصد): 564؛ تقويم المحسنين: 15؛ كشف الغطاء: 1/ 96؛ جواهر الكلام: 20/ 88.
[52]. انظر: دلائل الإمامة: 159.
[53]. انظر: أنساب الأشراف: 3/ 299؛ تاريخ الخلفاء: 227، نسبه إلی (قيل)؛ تحفة الطالب: 20؛ المختار من مناقب الأخيار: ‏2/ 117؛ صفة الصفوة: ‏1/ 386؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 302، الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة): ‏1/ 354، نقلًا عن حرب بن خالد؛ تاريخ مدينة دمشق: ‏13/ 303، نقلًا عن الزبير بن أبي بكر.
[54]. انظر: تذكرة الخواص: 211.
[55]. كفاية الأثر: 229.
[56]. العدد القوية: 351.